ملتقى رواد العرب الرمضاني

0

كتبالسيد عنتر
ضمن امسيات لجنة الاعلام والتوثيق بالاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات الرمضانية أطل علينا مساء أمس الأحد على منصة زووم الرائد
الدكتور أحمد الدوسري والرائد الاستاذ محمد جاسم الدبيان في حوار مفتوح
حول حياتهم والمراحل الكشفية
ونشاطاتهم على المستوى المحلي والإقليمي وعن قادة تركوا أثرا في حياتهم من خلال تعايشهم معهم وكيف يرون من وجهة نظرهم نشاط الرواد محليا و إقليميا وعالميا وماهي توقعاتهم للاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات مستقبليا حيث انه ارتقى في الآونة الأخيرة ببرامجه خاصة وأنه وصل إلى منعطف جديد ونقلة نوعية بتلك البرامج الكشفية للاتحاد العربي فكانت اجاباتهم
*الرائد الدكتور أحمد
بداية شكر وقدم التهنئة بشهر رمضان المبارك وأثنى على هذه الأمسية ومن ثم تكلم عن بدايته الكشفية حيث بدأ فيها منذ صغره ولم ينقطع إلى هذا اليوم حيث تدرج فيها قائد تدريب دولي وتقلد مناصب كشفيه داخل الإمارات وخارجها في الإتحاد العربي والمنظمة الكشفية العربية
وأمين عام لرواد الكشافة والمرشدات الاماراتيه لثلاث دورات متتالية ومفوض دولي واخيرا وليس أخرا “سفير دولي” للرواد
في نقابة السفراء الدوليينlAG
ومن خلال الحوار قال الدكتور أن مشاركته إقليميا ووطنيا أضافت له اشياء كثيرة من تعارف بقادة من كافة الوطن العربي وهذا من باب المحبة والإخاء وعن قادة لا ينساهم قال في البحرين في دورة الشارة الخشبية قادة كثيرين ومنهم حسين شرفي احمد جناحي والإمارات صاحب السمو الشيخ سلطان بن محمد الكشاف الأول ولغاية هذا اليوم وهناك الكثير كما لم ينسى الأمير يوسف دندن وعن أنشطة الاتحاد ورأيه فيها أفاد بأنها كثيرة وشكر جهودهم لكنها لم تكن على خطة الاتحاد بسبب كورونا ويجب أن تتناغم مع اللجان السابقة
وبالنسبة لتوقعاته في المؤتمر القادم لرواد الكشافة والمرشدات العرب في الأردن قال يجب أن تقدم اللجان تقاريرها ممتده لمن سبقها في منظومة الاتحاد العربي في النهاية شكر لجنة الإعلام والتوثيق على هذه الأمسية
*الأستاذ محمد جاسم الديبان حيث بدأ بالمباركة بالشهر الفضيل الأمسية وأعرب عن سعادته فيها وتابع وتحدث عن بدايته الكشفية والتي بدأها من إعجابه طفلا بالقادة ونشاطاتهم فانتسب شبلا وتطور في الكشفية إلى أن أصبح رئيس جمعية الكشافة الكويتيه وشارك في عدة مؤتمرات ونشاطات إقليمية ووطنية وأضاف بأن النشاطات الإقليمية والوطنية أضافت له مجموعة من الصداقات والتي زادته خبرة وهذه روح الكشفية ذكر بصمة لاتنسى في حياته فقال أنه تأثر بالأمير الراحل يوسف دندن مؤسس الاتحاد العربي وعبدالملك رحمه الله إلى آخره وعن الأنشطة للاتحاد أشاد بها خاصة في ضل الجائحة كورونا ورأيه أن تكون متتابعة للجان السابقة وان تتشارك أنشطة الدول العربية أكثر وأثنى على أنشطة الاتحاد العربي
وعن توقعاته عن المؤتمر العاشر الذي سيقام في الأردن قال أن هذا سابق لأوانه في النهايه شكر لجنة الإعلام والتوثيق في الإتحاد
دار الحوار بكفاءة الرائد الدكتور محمد برناوي
وفي نهاية الأمسية تحدث رئيس الاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات فتحي فرغلي والامناء العامين حيث رحبوا بالضيوف وشكروا للدكتور أحمد الدوسري والأستاذ محمد جاسم على حضورهم وتفاعلهم وان دل على شي فإنه يدل على المحبة والألفة بين أعضاء الاتحاد وأخذت بعض المشاركات من القادة الحضور
وفي الختام قدم رئيس لجنة الإعلام والتوثيق الرائد علي العلي الشكر الجزيل لضيوف الأمسية والحضور
متابعة الرائدة بديعه عتمه عضو لجنة الاعلام والتوثيق بالاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات

Leave A Reply

Your email address will not be published.