حوار خاص مع المدير العام بالهيئة الوطنية للإعلام المصري

حوار/محمد رمضان

0
حوار خاص مع المدير العام بالهيئة الوطنية للإعلام المصري
السلام لايعني غياب الصراعات فالإختلاف سيستمر دائما في الوجود، بل يعني أن نحل هذة الإختلافات بوسائل سليمة عن طريق الحوار والتعليم والمعرفة والطرق الإنسانية.
الأستاذة الدكتورة “أم هاشم وهبة”المدير العام بالهيئة الوطنية للإعلام ،المستشار الإعلامي لنموذج الأمم المتحدة في أفريقياالأسبق.
فعند سؤالها عن إختيار مجال التدريب بعيدا عن باقي المجالات، أجابت قائله أن لكل إنسان هدف يجب أن يحققة، والحلم عنيد ويلاحقك في كل مكان وزمان ويترجم إلي رسالة ويعيش الإنسان من أجلها وأجل تحقيقها وتبليغها ،فالتدريب مجال واسع ووسيط للتعامل مع كل الفئات.
وصرحت “أم هاشم” عند سؤالها عن الوقت الذي أعلن فية نموذج الأمم المتحدة في أفريقيا، موضحه أنه بعد إنتشار الحرب العالمية” الثانية 1945″إنتشر الدمار والخراب في سان “فرانسيسكو” ،ليتم توقيع ميثاق منظمةالأمم المتحدة.
كما بينت سيادتها عند سؤالها عن الهدف من وراء تلك النموذج ،مشيره أن الأمم المتحدة كانت تستهدف توضيح دورها ومنظمتها بالقارة الأفريقية ،وحل النزاعات والخلافات وترسيخ مبادئ حقوق الإنسان.
علي النحو التالي ،أوضحت “وهبة ” عن كيف يتم إختيار الدارسون فيه وما هم ،مؤكدة أنه يضم عن ما يزيد “1500 “طالب مصري وأفريقي، ويتم إختيارهم تبعآ لعدد من المعايير أهمها العمل بجانب التطوع.
ومن جانب آخر، أعربت سيادتها أن الهدف من وراء ذلك هو دعم التواصل بين الطلبة المصرين والأفارقة، فكل طالب عضو في النموذج هو سفير لبلدة في النموذج وأيضا لمصر في دولتة.
علي صعيد آخر ،أضافت “أم هاشم ” ( للإتحاد نيوز )عن أهمية الإعلام في مصر وإفريقيا، مصرحه أن الإعلام يصحح الصور المغلوطةعن مصر في الخارج والإعلاميون هم سفراء بمستواهم الإعلامي، وكذلك تبادل الثقافات بين الشعوب ويغير من السلوكيات ،من خلال القيم والأخلاق والأفكار المعتدلة الناضجة .
كما أكدت “وهبة ” عن وجود الروابط المشتركة لأن مصر أفريقية والدول الإفريقية جنوب الصحراء هي إمتداد لمصر جغرافيٱ وثقافياً وحضريٱ ،ويقوم الإعلام بتطوير وتحسين العلاقات بين الشعوب الأفريقية والإعلام مرآة للمجتماعات ويعكس ثقافتها وحضارتها.
وكشفت سيادتها عن دور الإعلامي الجيد وهو الذي يقوم بنشر ثقافة الشعوب بكل صدق وموضوعية وحيادية، لكي يصبح إعلامي يستمتع به البلد أو القناه الذي يعمل بها.
ووجهه “أم هاشم ” نصيحة لكل طالب وطالبة في تلك المجال الشيق، أن يتمسك كل شاب وفتاه بحلمه ويجعله عنيد لة ووفقكم “الله” جميعاً.
Leave A Reply

Your email address will not be published.