الهلال الأحمر المصري في الانتظار بمعبر رفح

0

 

كتب/ايمن بحر

سيارات الإسعاف المصرية
نشرت وزارة الصحة وجمعية الهلال الأحمر المصري وهيئة الإسعاف المصرية، عناصرها في معبر رفح الحدودي لأداء مهامهم الإنسانية في استقبال ضحايا الاعتداءات الاسرائيلية المنقولين من غزة.

وأكدت جمعية الهلال الأحمر أن فرق الاستجابة الخاصة بها من المتطوعين والمسعفين تتواجد على مدار 24 ساعة في مقر الهلال الأحمر في معبر رفح، حيث يجري تصنيف الحالات الصحية للمصابين تمهيدا لتوجيههم إلى مستشفيات شمال سيناء، عبر سيارات إسعاف مجهزة.

ومن جهتها أعلنت هيئة الإسعاف المصرية تسخير كافة إمكانياتها لصالح نقل المصابين الفلسطينيين من معبر رفح إلى المستشفيات المصرية.

وقالت وزارة الصحة إنه تم تخصيص 165 سيارة إسعاف لنقل الجرحى، مجهزة بعناية مركزة وجهاز تنفس صناعي وبها تجهيزات ومستلزمات طبية وأدوية متكاملة.وتواصل فتح معبر رفح بشكل استثنائي الاثنين لليوم الثاني على التوالي لاستقبال مصابي غزة.

وتوزعت فرق الانتشار السريع التابعة لوزارة الصحة في معبر رفح وضمت طبيب طوارئ وطبيب جراحة وطبيب عظام وفريقا من الحجر الصحي، وفرق تجهيزات هيئة الإسعاف، فضلا عن فرق التمريض وأطباء الطوارئ لنقل الحالات الحرجة.

ووصلت عصر الاثنين أول دفعه من الجرحى الفلسطينيين من غزة إلى مستشفى العريش العام بمحافظة شمال سيناء، وهو أول مستشفى مصري يستقبل مصابي غزة.

وقال مصدر طبي في مستشفى العريش العام إن الفرق الطبية بالمستشفى تعاملت على الفور مع حالات المصابين الفلسطينيين في قسم الطوارئ وجرى تحويل معظمهم إلى أقسام الجراحة والعمليات لإجراء إسعافات عاجلة وعمليات جراحية.

وأشار المصدر إلى توفر المستلزمات الطبية والأدوية اللازمة لعلاج المصابين لمدة 3 شهور مؤكدا أن مديرية الصحة بشمال سيناء والجهات المعاونة لها مستعدة لتلبية أي طلبات عاجلة في هذا الشأن.

ولفت المصدر الطبي إلى أن وزارة الصحة خصصت مستشفى العريش العام لحجز الحالات التي تحتاج إلى تدخل طبي في تخصصات (الجراحة والعظام والعناية المركزة وجراحة المخ والأعصاب، وجراحة القلب والصدر .

وتابع المصدر قائلا إنه سيتم تحويل الحالات الخطرة التي تحتاج تدخلا جراحيا دقيقا وعاجلا إلى مستشفيات القاهرة والإسماعيلية.

وقال مصدر مسئول بجمعية الهلال الأحمر المصري إنه حال وصول مخاطبات رسمية من المستشفيات المخصصة لعلاج المصابين الفلسطينيين بحاجتها إلى أكياس دم، سيتم إطلاق حملات لتبرع المواطنين المصريين بالدم في فروع الهلال الأحمر المصري

ومن جهة أخرى توجه عدد من مواطني شمال سيناء إلى بعض مستشفيات المحافظة منها الشيخ زويد ورفح العام والعريش العام للتبرع بالدم ودشنت جامعة العريش حملة للتبرع بالدم لصالح الجرحى الفلسطينيين.

وجهزت الهلال الأحمر المصري الشحنة الثانية من التجهيزات الطبية والإغاثية التي سيتم تقديمها إلى الهلال الأحمر الفلسطيني وتشمل طنين من المستلزمات والمستهلكات الطبية وحقائب النظافة الشخصية.

وعبر صفحتها على موقع فيسبوك أتاحت جمعية الهلال الأحمر وسائل التبرع لصالح المعونات الإغاثية والطبية الموجهة إلى الهلال الأحمر الفلسطيني وذلك من خلال الموقع الرسمي لجمعية الهلال الأحمر ورسائل التبرع على الهاتف المحمول بقيمة 5 جنيهات وعبر حساب بنكي مخصص لذلك

Leave A Reply

Your email address will not be published.